لجنة كفرحزير البيئية: شركات الترابة تكذب على الدولة والشعب

رأت لجنة كفرحزير البيئية، في بيان، ان “شركات الترابة في شكا، بعد ارتكابها جرائم ضد الانسانية، كذبت على الدولة والشعب. فقد أخرجت في الأيام الماضية عشرات آلاف أطنان الإسمنت قبل تشغيل مقالعها وأفرانها، ما يثبت انها كانت تخزن كميات ضخمة من الكلنكر تكفي لفترات طويلة، وكانت كعادتها تمنعها عن الشعب اللبناني وتحتكرها لتبيعها بأعلى ثمن في العالم، وفي الوقت نفسه تكذب على الجهات المعنية مدعية عدم وجود مواد خام لديها من أجل اعطائها مهلة غير شرعية لمقالعها الخارجة على القانون”.

واعتبرت اللجنة ان “جميع أقزام السياسة الذين عملوا على اعطاء مهلة الدمار والقتل والاحتكار لشركات الترابة التي تحرق الفحم البترولي والحجري القاتل بين بيوتنا وتنشر المقالع التي تغتال بيئنا وقوانيننا البيئية والصحية، هم رعاة الارهاب البيئي والصحي وحماة دواعش كارتيل الترابة الذين حولوا منطقة الكورة الى منطقة مسرطنة لا يخلو بيت فيها من وفيات او اصابات اما بالسرطانات او بامراض القلب او بالربو”.

وأكدت أن “لا بديل عن اقفال مصانع الترابة ومقالعها ونقلها الى مكان بعيد بعد الابادة الجماعية التي ارتكبتها ضد اهل الكورة الذين يعرفون كيف ينتقمون لشهدائهم من مافيا هيروشيما الترابة ومن اقزام السياسة المستفيدين منها، اما برشاوى سامة او ببونات اسمنت او بمقاولات حفر ونقل او بتنفيعات سياسية انتخابية. أقزام السياسة سيدفعون الثمن غاليا جدا”.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إحصل مجاناً على أخبار البترون عبر واتس آب