البعريني: لم يبق امام الشعب إلا خيار النزول الى الشارع

استقبل عضو كتلة “المستقبل” النائب وليد البعريني في مكتبه بالمحمرة، وفودا من ابناء المنطقة تابعوا معه شؤونا انمائية وحياتية.

كما استقبل وفدا من عشائر الهرمل ضم: آل ناصر الدين، وآل العلو، وآل الهق، بحضور لجنة الصلح، للاطلاع والتشاور بهدف استكمال المصالحة، بعد زيارتهم لآل كساب في بلدة مشمش وآل نعمان في بلدة فنيدق.

ثم رعى البعريني مصالحة بين آل عيد من وادي الجاموس وآل المصري من ببنين، بحضور رئيس بلدية وادي الجاموس الشيخ خضر عكاري والمخاتير: راشد السيد، عبد الرحمن السيد وخالد الطرطوس، خضر الأشقر، مأمون المصري، جمال المصري، مروان المصري وعدد من فاعليات المنطقة.

عكاري
وقال عكاري: “في ظل الأزمات التي نمر بها لا يمكننا الا ان نذكر الجميع بالرحمة، ولنتشبه جميعنا اليوم بنبينا محمد نبي الرحمة. الجميع اليوم يعاني، وتعلو صدورنا صخور معنوية لا ترفعها الا الأعمال الصالحة والرحمة من اهمها، وخاصة المحافظة على الجار، كما أوصانا الرسول عليه الصلاة والسلام”.

البعريني
بدوره، قال البعريني: “الصلح يحمل عناوين كثيرة من عناوين الخير والرجولة وهذه صفات يتصف بها أهل عكار. ان الكلمة الأنسب في هذه الظروف الصعبة هي الرحمة والتعاون، فلنتعاون ونلتفت جميعا حول بعضنا البعض، ونشبك أيدينا معا، لمواجهة هذه المرحلة الصعبة، آملين من الله تعالى أن يرفع عنا الوباء والغلاء وسلطة الأعداء”.

وفي تعليق على التحركات في الشارع، قال: “من الطبيعي نزول الناس إلى الشوارع للتعبير عن احتجاجهم على التردي الاوضاع وعدم قدرتهم على تحمل هذه الظروف الصعبة، فلم يبق لهم سوى هذا الخيار في مواجهة الطبقة السياسية التي أوصلت الشعب اللبناني الى الإنهيارات الاقتصادية والمالية والنقدية والصحية وغير ذلك، في وقت نحتاج فيه الى تعاون وتضافر جهود الجميع للوصول الى تفاهم حول حكومة لاخراج لبنان من ازمته، ووضع حد للانهيار الحاصل في البلاد”.

هذا الخبر البعريني: لم يبق امام الشعب إلا خيار النزول الى الشارع ظهر أولاً في Cedar News.

Read More

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إحصل مجاناً على أخبار البترون عبر واتس آب