زهرا: شهداؤنا هم شفعاؤنا لأنهم تمثلوا بالسيد المسيح ولايمكن إلا تحقيق ما استشهدوا لأجله ولو إضطرنا ذلك للإستشهاد

أقامت منطقة مرجعيون – حاصبيا في حزب “القوات اللبنانية” بالتعاون مع جهاز الشهداء والأسرى والمصابين قداسا إلهيا عن راحة أنفس “شهداء المقاومة اللبنانية” في كنيسة سيدة الخلاص – جديدة مرجعيون، برعاية رئيس الحزب الدكتور سمير جعجع ممثلا بالنائب السابق أنطوان زهرا، وفي حضور عضو المجلس المركزي فادي سلامة، منسق المنطقة كلود رزق، جوزف رزق ممثلا عن جهاز الشهداء، بالإضافة الى رؤساء مراكز المنطقة وممثلي عن القوى السياسية والأحزاب وأهالي الشهداء وحشد شعبي.



زهرا
بعد القداس، ألقى زهرا كلمة جاء فيها: “شهداؤنا هم شفعاؤنا لأنهم تمثلوا بالسيد المسيح وبذلوا ذاتهم لأجلنا. لذلك من المهم جدا لنا أن نقف وقفة ضمير عند ذكرهم لنسأل هل وصلنا إلى الوطن الذي استشهدوا لأجله؟ هل حققنا أهدافهم؟ أكيد كلا لأنهم لم يستشهدوا ليبقى الفساد ولا ليبقى لبنان بدون سيادة مع شريك للدولة يأخذ عنها قرار الحرب والسلم. لم يستشهدوا ليستمر نهب المال العام، ولم يستشهدوا ليبقى القلق على المصير والمستقبل. لكن مع كل ذلك نرى أنفسنا أمام تضحياتهم لنقول أنه لا يمكن إلا تحقيق ما استشهدوا لأجله ولو إضطرنا ذلك للإستشهاد”.

اضاف: “شهداؤنا وشفعاؤنا نتعهد لكم من هذه الأرض التي أعطت حتى الإستشهاد أننا لن نتخلى عن هذا الخط التاريخي وبذل كل ما أوتينا لتحقيق وطن العدالة والحرية والمساواة، وطن الإستقرار والإزدهار، وعلى هذا الأمل سنبقى نلتقي ونصلي ونعمل ونؤكد، وهم يرون وأنتم والجميع يرى أننا نقول ونحقق ما نقول، نعد ونفي بوعودنا. والكل يرى أنه مكان وجود وعمل “القوات اللبنانية” هناك وجود فعلي للدولة وممنوع تجاوزها. وهذا هو المطلوب من كل من يتولى الشأن العام، وليتذكر الجميع أن هذا الشعب يستحق الأفضل من بين كل الشعوب نتيجة التضحيات التي قدمها. عندها نكون قد بدأنا بتحقيق الدولة التي جميعنا نحلم بها ونسعى للوصول لها وسنصل لها بحق دم شهدائنا وهذا هو وعدنا لهم”.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

WhatsApp للتواصل مع بترون نيوز